شكوى استفزاز

لائحة اعتراضية

………….في ………….

الاسم الكامل

المنصب

مكان العمل

إلى السيد:

النائب الإقليمي لوزارة التعليم ب…….

الموضوع: شكــــــــــــــــــاية.

سلام تام بوجود مولانا الإمام أيده الله ونصره

وبعد: سيادة النائب المحترم،

أرفع إلي سيادتكم المحترمة شكايتي هذه، وأملي أن تحظى ببالغ الاهتمام وتنال كامل الموافقة والرضي، وارض على أنظار سيادتكم ما يلي:

بعد هذه الزيارة التي زادت من تحطيم معنوياتي ظللت أزاول عملي بكل جد وتفان إلى يوم الأربعاء …………. حيث تم عقد اجتماع بالمدرسة المركزية و الذي لم يتم إخباري به مرة أخرى لغاية في نفسه. رغم زيارة السيد المدير لمقر عملي، رفقة أساتذة الفرعية، وقد عاينواْ جميعهم تواجدي بقسمي أمارس عملي، وقد ظل رفقتهم، بالحجرة الدراسية الفارغة بجانبي؟!

 ورغم هذا الاستفزاز التحقت بالمدرسة المركزية إلا أنه منعني من التوقيع على الاجتماع و المذكرات ورفض مرة أخرى تمكيني من ملء مطبوع استئناف العمل بدعوى أنه لا يتوفر على نسخ الوثيقة المطلوبة، رغم أني أديت 20 درهم التي فرضها على الأساتذة منذ بداية العام الدراسي لتوفير نسخ الوثائق، ولم يكتف بذلك بل ورغبة منه في إذلالي وإخضاعي لنزواته التسلطية خاطبني بأسلوب يحط من الكرامة أمام السادة الأساتذة من مثل: أنا خدام عند بوك… واش انتي مريضة…الخ دون أن يكف عن الصراخ في وجهي وحين طالبته باحترام المساطر القانونية واجهني بقوله: سيصدقونك أنت؟ ويكذبوني أنا؟ والله حتى نرمي ليهم هذ القجاقل…الخ ورمى بأختام المؤسسة على الحائط أمام الحاضرين وبعد كل هذه الإهانات التي يريد من ورائها أن يقدم المثل و العبرة في كونه صاحب السلطة العليا التي لا تقهر و أن رضاه مفتاح السلام وقضاء المصالح المتبادلة…

سيدي، بعد كل هذا طلب مني الرجوع إلى المدرسة المركزية يوم ………… وقد حضرت بالفعل إلا أنه لم يكن متواجدا بإدارته وبعد اتصالي به هاتفيا طلب مني ملاقاته بمدينة ………… بمقهى القدس …  كما أخبرني عبر الهاتف ليطلب مني ملء استئناف العمل وفق شروطه أي ابتداء من فاتح مارس إلى غاية فاتح أبريل، و هذا ما رضخت إليه مكرهة، وليطلب مني الالتحاق بالمدرسة المركزية مباشرة بعد العطلة ليحسم في أمر/ التغيب !؟ أي ما يوافق 24 أبريل  لإعادة ملء وثائق استئناف العمل وذلك لكونه لم يحسم بعد في وضعيتي القانونية حسب قوله.

و فعلا التحقت بتاريخ 24 أبريل  بالمدرسة المركزية خارج أوقات العمل إلا أنني لم أجده و اتصلت به هاتفيا أكثر من مرة دون جدوى وفي الأخير ارتأيت أن أرسل إليه رسالة هاتفية أخبره فيها بتواجدي بالمدرسة المركزية كما طلب مني، فلم أتلق أي رد.

ورغم وضعي الصحي المتدهور و المخاطر التي تعرضت لها بالسير في طريق وعر المسالك بين مقر عملي و المدرسة المركزية أكثر من مرة لأعرف وضعي الإداري الحالي انطلاقا من تشريعات السيد المدير الخاصة.

وعن طريق رسالة هاتفية من السيد المدير يومه السبت 30 أبريل  طلب مني أن أحضر إلى المدرسة المركزية لاستلام استدعاء اجتياز امتحان الكفاءة التربوية وهذا ما تم فعلا إلا أنه لم يوضح لي هل التحقت بعملي حسب الوثائق التي ملأتها تحت الضغط أم لازلت في حالة انقطاع عن العمل؟

لذا سيدي النائب المحترم ألتمس منكم إنصافي و رد الاعتبار إلي وأتساءل لحد الآن على الغايات التي يرمي إليها السيد المدير من تصرفاته هاته.

سيدي لقد زرت مصالحكم النيابية يوم الأربعاء 25 أبريل و قد طلبتم مني موافاتكم بمراسلاتي / تظلمي عن طريف السلم الإداري إلا أن السيد المدير امتنع عن تسلمها يوم الاثنين 29 أبريل،  بدعوى أنه لا يسلم على توصيل الاستلام ! صارخا في وجهي ووجه تلاميذي، إذ طلب من أحد التلاميذ مرافقته خارج حجرة الدرس وأمام خوف و اندهاش التلميذ أيوب بن محمد صرخ في وجهه قائلا:” أجي راه المدير أحسن من المعلم !؟ ” وغادر مقر عملي بعد أن طلب مني الاتصال به بالوحدة المركزية ليرد مراسلتي وتظلمي الرئاسي رافضا تسلمه والقيام بما هو قانوني في هذا الصدد.

وقد تحملت مشاق التنقل يومين متتاليين للوحدة المركزية يومه02و03 من شهر مايو، لكن دون جدوى إذ يتهرب من ملاقاتي بمبررات مختلفة. لذا سيدي النائب عمدت إلى إرسال تظلمي إليه عبر البريد المضمون.

 و أتساءل سيدي:

  • لماذا لم أتسلم استدعاء حضور امتحان الكفاءة التربوية إلا ليلة يوم الاختبار وحرماني من يومي الاستئناس في المرة الأولى؟

  • هل علي أن أترك واجبي في تدريس تلاميذي و أظل أتنقل بين مقر عملي / الفرعية و المدرسة المركزية والباشاوية ومدينة …… التي يسكن فيها بحثا عن السيد المدير لملء مطبوع استئناف العمل؟

  • كيف يعقل سيدي النائب المحترم أن أتسلم استدعاء لحضور امتحان الكفاءة التربوية و أن أحضر لقاء تربويا و أن يزورني السيد المدير بمقر عملي و مع ذلك يعتبرني منقطعة عن عملي؟

سيدي النائب المحترم في انتظار إنصافكم تقبلوا مني فائق التقدير و الاحترام.

إمضــــــــاء:          

المرفقات :

  • نسخة من استدعاء امتحان الكفاءة التربوية

  • نسخة من المذكرة اليومية  

  • نسخة من الشهادة الطبية التي تثبت حالتي الصحية

  • نسختين طبيتين

  • نسخة من وصل إرسال شهادة طبية عبر البريد المضمون.

  • نسخة من وصل إرسال التظلم الرئاسي عبر البريد المضمون.

error: