اعتراف المتهمين على بعضهم جائز

لائحة اعتراضية

ادعى المدعي بأن المدعى عليهم اشــتركوا في ســرقة ذهب ومجوهرات ومبالــغ ماليــة مــن منزلــه ؛ وطلــب إلزامهــم بإعــادة المســروقات أو تســليمه قيمتهــا – أنكــر المدعــى عليهــم دعــوى المدعــي تجاههــم جملــة وتفصيلا – المدعــى عليهــم لهــم إقــرارات مصدقــة شــرعا بالســرقة – مــن المقــرر شــرعا أن المــرء مؤاخــذ بإقــراره وأن اليمــين تشــرع في جانــب أقــوى المتداعيــين – قــررت المحكمــة توجيــه اليمــين إلــى المدعــي عليــه علــى صحــة دعــواه فأداهــا طبــق مــا طلــب منهــا – قضــت المحكمــة بإلــزام المدعــى عليهــم بتســليم المدعــي قيمــة المســروقات علــى أن تــوزع بينهــم بالتســاوي ولــكل واحــد منهــم الرجــوع علــى الاخــر بمــا يعتقــد انــه اخــذ زيــادة مــن قيمــة المســروقات – عــارض المدعــى عليهــم علــى الحكــم – قــررت محكمــة الاســتئناف الموافقــة علــى الحكــم .

الحمــد لله وحــده وبعــد فلــدي أنــا … القاضــي في المحكمة العامة بالمدينة المنــورة وبنــاء علــى المعاملــة المحالــة لنــا مــن فضيلــة رئيــس المحكمــة هـــ 1433/07/02 وتاريــخ 33442161العامــة بالمدينــة المنــورة برقــم هـــ حضــر 1433/6/30 وتاريــخ 331224190المقيــدة بالمحكمــة برقــم / ســعودي الجنســية بموجــب الســجل المدنــي رقــم وادعــى علــى كل مــن / ســعودي بالســجل المدني رقم / ســعودي بالســجل المدني رقم / ســعودي بالســجل المدنــي رقــم بموجــب الإقامــة رقــم  قائــلا بانهــم قامــوا بســرقة منزلــي الواقــع في حــي الهجــرة عــن طريــق كســر الأبــواب الرئيســية وأبــواب الغــرف الخاصــة بغــرف النــوم وقامــوا بســرقة ذهــب تقــدر قيمتــه بأربعمائــة ألــف ريــال منهــا أربعــين جنيــه ذهــب ســعودي وســرقة مبلــغ مائــة وخمســة وســبعين ألــف ريــال نقــدا وكذلــك مبلــغ ســتة عشــر ألــف دولار امريكــي ومنهــا ســرقة خــواتم ياقــوت والمــاس ذكــرى مــن الوالــد تقــدر قيمتهــا ســبعين ألــف ريــال وقيمــة إصــلاح الأبــواب التــي قامــوا بتكســيرها مبلــغ أربعــة الاف ريــال اطلــب الحكــم عليهــم بإعــادة المســروقات او قيمتهــا التــي ذكرتهــا بدعــواي هكــذا ادعــى وقــد حضــر مــن المدعــى عليهــم الســجين المدعــو / وبســؤاله الإجابــة علــى الدعــوى أجــاب قائــلا بــان مــا ذكــره المدعــي غيــر صحيــح إطلاقــا والمنــزل دخــل بــه / أمــا أنــا فقــد كنــت معهــم في الســيارة ولــم اعلــم بانهــم يريــدون الســرقة ولمــا نزلــوا مــن الســيارة بقيــت بالســيارة عندمــا خرجــوا بالمســروقات وهــى عبــارة عــن شــنطة صغيــرة وشــنطة مكيــاج وبهــا علــب الذهــب وقــد تقاســموا المســروقات ببيــت / ولــم يعطونــي منهــا شــئيا وهــذا مثبــت في محاضــر البحــث الجنائــي هكــذا قــرر ولإحضــار بقيــة المتهمــين والرجــوع إلــى اوراق المعاملــة لرصــد مــا يوجــد بهــا مــن اثباتــات رفعــت الجلســة ثــم حضــر المدعــي وحضــر مــن المدعــى عليهــم/ ســعودي بالســجل المدنــي رقــم  / ســعودي بالســجل المدنــي رقــم  وبتــلاوة الدعــوى عليهمــا قــرر قائــلا بــان مــا ذكــره المدعــي في دعــواه غيــر صحيــح إطلاقــا هكــذا قــرر وللرجــوع إلــى أوراق المعاملــة لرصــد مــا يوجــد بهــا مــن اثباتــات وإحضــار / رفعــت الجلســة ثــم حضــر المدعــي وحضــر مــن المدعــى عليهــم / ســعودي بالســجل المدنــي رقــم وبســؤال المدعــي قــرر قائــلا بــان مــا جــاء بهــا غيــر صحيــح هكــذا قــرر وبالرجــوع إلــى اعتــراف / وجــد هــذا نصــه :ـ الثالــث عشــر : في إجــازة عيــد الأضحــى الماضــي قمــت إنــا ومعــي كلا مــن المدعــو / والمدعــو / والمدعــو …. بســرقة فيــلا بمخطــط …. خلــف مغاســل …. للســيارات حيــث ذكــرا لنــا المدعــو/  بــأن صديقتــه الإندونيســية …. كانــت تعمــل بمشــغل مجــاور للفيــلا وإنهــا تعــرف الخادمــة المنزليــة التــي تعمــل بنفــس الفيــلا وذكــرت لهــم الخادمــة بأنهــم ســافروا إلــى محافظــة جــده وقــال بــأن …. تقــول إن الفيــلا مليــان وفعــلا اتجهنــا للفيــلا وقــت أذان الفجــر بســيارتي …. ونزلنــا عنــد المغســلة مــن الخلــف ونقــز وفتــح البــاب ونــزل ومعــه عتلــة وراح وبعدهــا نزلــت أمــام الفيــلا ورحــت بعيــد عــن الفيــلا وكانــوا جميعهــم لابســين قفــازات لاف شــال علــى وجهــه داخــل الحــوش داخــل الفيــلا وكان قلــق جــدا ويتصــل علــي كل دقيقــه ويذكــر بــان العيــال تأخــروا وبعــد حوالــي ســاعتين وأكثــر اتصــل وقــال تعــالا عنــد البــاب ورحــت لهــم وخرجــوا مــن الفيــلا وكانــا مــع كيــس كبيــرا بــه جميــع المســروقات واتجهنــا إلــى بيــت/ وقــام بتوزيــع الذهــب علــى حــده والاكسســورات علــى حــده وأعطانا منها طقــم ذهب وأعطى خــواتم وباقــي الذهــب وزعهــا أجــزاء الخــواتم في كيــس والبناجــر في كيــس والسلاســل في كيــس وفي اليــوم التالــي طلعــت إنــا وزوجتــي في ســيارتي لمحافظــة جــده و وزوجتــه في ســيارته لمحافظــة جــده وتقابلنــا وســكنا في فنــدق قريــب مــن ســوق …. وثانــي يــوم الصبــاح وذهبــت انــا وزوجــة/ إلــى الســوق لبيــع الذهــب وقامــت زوجــة / ببيــع الذهــب كامــلا ولا أعلــم كــم مبلــغ الذهــب الــذي باعتــه وأعطانــي نصيبــي تســعة ألاف وأعطــى …. تســعة ألاف نصيبــه حيــث طلــب …. مــن …. إن يعطــي المبلــغ لأخيــه . كمــا جــرى الاطــلاع علــى محضــر الاســتدلال المذكــور وهــذا نصــه : الثالثــة عشــر : ثــم طلــب الســجين المذكــور التوجــه الــى مخطــط …. وقــام بالدلالــة والارشــاد علــى احــدى الفلــل الواقعــة خلــف مغســلة …. واتضــح ان المنــزل عائــد للمدعــو/ وذكــر بــان الســرقة كانــت اثنــاء صــلاة الفجــر قبــل شــهرين تقريبــا حيــث قامــت المــرأة/ …. الإندونيســية بدلالتهــم علــى المنــزل حيــث كانــت تعمــل في الفلــة المجــاورة للفيــلا المســروقة وقامــت بالاتصــال علــى / وأشــارت لــه مــن فــوق الســطح علــى الفيــلا العائــدة وذكــر بــأن المشــاركين لــه في هــذه الســرقة كلا مــن والمرأة / …. الاندونيســية والتي قامت بدلالتهم على المنزل وأن الســيارة م مســتأجرة 2006المســتخدمة في هــذه الســرقة هــي …. اللــون ابيــض مــن مكتــب …. كمــا جــرى الاطــلاع علــى اعتــراف / وهــذا نصــه :ـ هـــ قمــت ومعــي / بالتوجــه 1428- في اجــازة عيــد الاضحــى مــن عــام 44 علــى ســيارة مــن نــوع …. عائــده للمدعــو / وكان الوقــت حوالــي الســاعة وعندمــا وصلنــا للفيــلا الواقعــة بمخطــط …. خلــف ً الحاديــة عشــر ليــلا ســوبر ماركــت …. قمــت بالنــزول مــن الســيارة وقمــت بالقفــز مــع ســور الفيــلا بعــد أن قــام المدعــو / وتمكنــت مــن فتــح بــاب العمــارة الخارجــي  عــن ً وبعــد ذلــك قــام بدخــول الفيــلا وانــا ذهبــت وأوقفــت الســيارة بعيــدا المنــزل ثــم عــدت لهــم ودخلــت المنــزل معهــم وكنــت أقــوم بــدور المراقبــة مــن حــوش العمــارة ومعــي / بينمــا قــام / بدخــول الفيــلا . ومعهــم مفتــاح عجــل اســتخدموه بفــرز الابــواب الداخليــة للفيــلا وبعــد نصــف ســاعة  خــرج مــن الفيــلا ومعهــم شــنطة دراســية صغيــرة بهــا مجموعــة ًتقريبــا مــن علــب المجوهــرات ومعهــم كذلــك كيــس ملــيء بالمجوهــرات وبعــد ذلــك خرجنــا جميعــا مــن المنــزل وركبنــا الســيارة …. العائــدة وقامــوا بإنزالــي عنــد ســيارتي الواقعــة بالجــرف ولــم يعطونــي نصيبــي مــن هــذه الســرقة . كمــا جــرى الاطــلاع علــى محضــر الاســتدلال …. المذكــور – قــام المتهــم …. بالدلالــة والإرشــاد علــى منــزل يقــع 1الــذي هــذا نصــه : بمخطــط …. خلــف أســواق …. واتضــح بــأن المنــزل للمدعــو / وقــد ذكــر المتهــم بــأن الأشــخاص الذيــن شــاركوه في الســرقة كلا مــن المدعــو / -قبــل 1 والمدعــو /. كمــا جــرى الاطــلاع علــى اعتــراف / وهــذا نصــه : شــهرين تقريبــا قمــت ومعــي كلا مــن المدعــو / والمدعــو / والمدعــو / بســرقة فيــلا تقــع في مخطــط …. حيــث توجهنــا الــى الفيــلا علــى ســيارة مــن نــوع …. وكان ذلــك الســاعة الرابعــة فجــرا تقريبــا واذكــر انــه عنــد وصولنــا إلــى الفيــلا قــام …. بالقفــز إلــى داخــل الفيــلا وفتــح لنــا البــاب الرئيســي ثــم قمــت أنــا بدخــول الفيــلا وكان/ يرتديــان قفــازات علــى أيديهــم ومعهــم كذلــك (عتلــه) وقــام بكســر البــاب الداخلــي للفيــلا بواســطة العتلــة بينمــا كنــت أنــا أقــوم بــدور المراقبــة مــن داخــل حــوش الفيــلا وقــام بالدخــول الــى داخــل الفيــلا وبعــد ســاعتين تقريبــا خــرج مــن داخــل الفيــلا وكان يحمــل شــنطة كبيــرة ســوداء اللــون وكذلــك كيــس كان يحمــل شــنطة زرقــاء اللــون ثــم قــام بالاتصــال علــى / وطلــب منــه احضــار الســيارة امــام العمــارة وعنــد حضــور / خرجنــا مــن الفيــلا وركبنــا مــع ومعنــا الأكيــاس وتوجهنــا إلــى منــزل المدعــو/ وقــام بإحضــار صحــن وســكب فيــه مــادة الكلوركــس وأخــذ يخــرج المجوهــرات قطعــة قطعــة ويقــوم بغمســها في الكلوركــس لمعرفــة الذهــب مــن الاكسســوار وقــام بتعبئــة الذهــب في اربعــة اكيــاس (اكيــاس فحــم ) واتفقنــا ان يذهــب مــع / عائلتــه مــع / عائلتــه الــى جــدة لتصريــف الذهــب هنــاك وفعــلا ذهبــا الــى هنــاك وقامــوا هنــاك بتصريــف الذهــب وبيعــه وبعــد اربعــة ايــام تقريبــا اتصــل علــي المدعــو/ وقــال لــي لقــد بعــت الذهــب ونصيبــك مــن البيعــة تســعة الاف ريــال ) وفعــلا قــام بإعطائــي هــذا المبلــغ . كمــا جــرى الاطــلاع علــى 9000( /قــام المذكــور 1محضــر الاســتدلال المذكــور الــذي هــذا نصــه :ـ بالدلالــة علــى فيــلا واقعــه بمخطــط ….. خلــف مغســلة ….. واتضــح بأنهــا فيــلا المدعــو / والتــي تعرضــت للســرقة وقــام بالبلاغ لدى مركز شــرطة قبــاء وذكــر المتهــم بــان الــذي شــاركه في الســرقة كلا مــن المدعــو / والمدعــو / والــذي قــام بالدلالــة علــى المنــزل المــرأة / إندونيســية الجنســية هـــ ثــم ســألت عــن اعترافهــم المســجل شــرعا فقــررا كل واحــد منهما 0.ا قائــلا بــان مــا جــاء في الاعتــراف غيــر صحيــح هكــذا قــرر ثــم ســألت المدعــي مــا نــوع جنيــه الذهــب فقــرر قائــلا بأنــه جنيــه ذهــب ســعودي ثــم قــرر قائــلا باننــي قــد ذكــرت في دعــواي أن قيمــة الذهــب اجمــالا مبلــغ اربعمائــة الــف ريــال ولكــن حصــل خطــأ في الكتابــة ومســتعد بالحلــف علــى صحــة مــا ادعيــت بــه هكــذا قــرر) ثــم ســألت المدعــي كــم تســاوي قيمــة الجنيهــات الذهــب فقــرر قائــلا بــان قيمــة جنيــه الذهــب في ذلــك الوقــت تقــارب ســتمائة ريــال أمــا الآن فهــو فــوق الألــف ريــال ســعودي ولا مانــع لــدي مــن احتســاب قيمــة الجنيهــات بمــا اشــتريته بــه تقريبــا وضمــه إلــي قيمــة الذهــب الأخــرى ليصبــح الإجمالــي اربعمائــة ألــف ريــال ســعودي هكــذا قــرر ثــم ســالته هــل يحلــف علــى صحــة مــا ادعــى بــه فقــال نعــم فعرضــت عليــه اليمــين التالــي نصهــا ( والله العظيــم ان منزلــي الواقــع في مخطــط ….. بجــوار صيدليــة ….. تعــرض للســرقة وان قيمــة المســروقات هــي كمــا يلــي ذهــب تعــادل قيمتــه اربعمائــة ألــف ريــال ســعودي وكذلــك ســتة عشــر ألــف دولار امريكــي ومبلــغ مائــه وخمســة وســبعين ألــف ريــال نقــدا وإصــلاح الابــواب مــن الســرقة بمبلــغ اربعــة الاف ريــال والله العظيــم ) فحلفهــا علــى الوجــه المســطور بعاليــه فبنــاء علــى مــا تقــدم مــن الدعــوى والإجابــة وعلــى اعترافــات بعــض المدعــى عليهــم وكذلــك محاضــر الاســتدلال وحيــث أن شــهادة بعــض المتهمــين علــى بعــض مقبولــة خاصــة وان المدعــى عليهــم يعتبــرون عصابــه مــع مجموعــة أخــرى حصــل منهــا ســرقات كثيــرة ممــا يــدل علــى صحــة الدعــوى اتجــاه الجميــع وحيــث ان المدعــى قــد حلــف اليمــين اللازمــة لصحــة دعــواه لــذا كلــه فقــد ثبــت لــدي حصــول ســرقة بيــت المدعــي وتقــدر قيمــة المســروقات كمــا جــاء بدعــوى المدعــي لــذا كلــه فقــد الزمــت كل مــن / الجنســية بدفــع مبلــغ خمســمائة وتســعة وســبعين الــف ريــال ســعودي وكذلــك ســتة عشــر الــف دولار امريكــي للمدعــي تــوزع بينهــم بالتســاوي ولــكل واحــد منهــم الرجــوع علــى الاخــر بمــا يعتقــد انــه أخــذ زيــادة مــن قيمــة المســروقات وبــه حكمــت وابلغــت كل مــن ذلــك فقــرر كل واحــد منهــم عــدم القناعــة بالحكــم وجــرى تســليم كل واحــد منهمــا صــورة مــن صــك الحكــم لتقــديم اعتراضــه عليــه في مــدة ثلاثــين يومــا وافهــم كل واحــد منهمــا بانــه اذا انتهــت مــدة الاعتــراض ولــم يقــدم اعتراضــه فــان حقــه في الاعتــراض وطلــب الاســتئناف يعتبــر ســاقطا فقــال كل واحــد منهمــا فهمــت ذلــك وامــرت ببعــث صــورة مــن صــك الحكــم إلــى الســجين / الجنســية لتقــديم اعتراضــه عليــه في مــدة ثلاثــين يومــا مــن تاريــخ اســتلامه لصــورة صــك الحكــم وصلــى الله علــى هـــ .1434/2/12ســيدنا محمــد وآلــه وصحبــه وســلم حــرر في هـــ المتعلــق 1434/2/13 في 3436738فبعــد رفــع صــك الحكــم رقــم  مــن محكمــة الاســتئناف بقرارهــم ًبدعــوى ضــد ورفقــاه عــاد مصدقــا هـ

الحمــد لله والصــلاة 1434/5/25 في 34221040رقــم والســلام علــى رســول الله وبعــد نحــن رئيــس وقضــاة الدائــرة الجزائيــة الرابعــة في محكمــة الاســتئناف بمنطقــة مكــة المكرمــة جــرى هـــ الصــادر 1434/2/13 في 3436738 الاطــلاع منــا علــى الصــك رقــم مــن فضيلــة الشــيخ القاضــي بالمحكمــة العامــة بالمدينــة المنــورة المتضمــن دعــوى المدعــي ضــد ورفقاه المتهمين بســرقة منــزل المدعي المحكوم فيه بمــا دون باطنــه . وبدراســة الصــك وصــورة ضبطــه واللوائــح الاعتراضيــة هـــ .1434/7/3تقــررت الموافقــة علــى الحكــم

error: